aflampornon

About this group

  Contact the manager of this GroupSpaces group
Category: Other

News & Announcements

قصص سكس بزاز حماتي تعتصر زبري وتحتضنه

Posted by Smr Saad, Monday, 8th July 2019 @ 10:09pm

  • دأت قصة نيك ساخن عندما كنت فى الثانوية العامة فقد كنت اخرج الى السطوح للمذاكرة وفى يوم رأيت جارتنا على السطح المجاور ورايتها وكانت شقراء وصدرها ممشوق وطيازها كبيرة نسبيا وكانت ايضا طويلة حين رايتها انتفخ زبري وتمرد على الطبيعة الباردة حيث كنا فى الشتاء ولم استطع ان اقاوم وقمت وانزلت مابة من منى وانا انظر اليها وتوالت الايام وانا اتسلل الى السطوح لارى جارتنا التى كانت مثل نجوم هوليود السكساويات وظللت على هذا الحال اكثر من 8سنوات وانا اكاد ان اكتب فيها شعر من انوثتها الطاغية و حلاوة نيك ساخن التي يميزها وسافرت الى العمل بالخارج ورجعت بعد عامين وكلى لهفة لاراها وعندما تسللت الى السطوح لاتذكر الماضى رايت انسانة اخرى تشبة معشوقتى لكنها اقصر واضعف اكتشفت انها بنتها ورايت انها ستكون الفرصة الذهبية كى انفرد بمعشوقتى التى انزلت عليها كل لبنى فى شبابى واكون بينى وبينها على الاقل بضعة امتار وليس بيوت وبالفعل تقدمت لخطبة بنتها وتم العرس بعدها بشهرين بحجة اننى سوف اسافر مرة اخرى واثناء الخطوبة كنت دائما انظر الى هذة المراة التى اصبحت حماتى واشم ملابسها و اتمنى ممارسة نيك ساخن معها الى ان جاء يوم وقالت لى ان اتى معها الى السطوح فى الليل كى تاتى بشىء من هناك

    وصعدت معها وعندما صرنا بدون احد قالت انها كانت ترانى وانا انظر اليها من هنا قلت لها كنت اراقب سماح بنتها قالت لا كداب انا عارفة وعندما قالت ذالك تسمرت مكانى وقلت لها قصدك مين فسكتت قليلا وضحكت وقالت اسم جارة لنا كانت سيئة السمعة و معروفة بعشقها الكبير للزب و النيك الساخن وعند ذالك بدا الشك بداخلى وبدا زبى فى الانتفاخ من كلامها وكانت عندما تتكلم كانت لهجتها مثل لهجة نجوم الإغراء امثال هند رستم ومارلين منرو هذة طبيعتها بدون كذب وعدى اللقاء على هذا الحدث وانا احدث نفسى على ما دار بيننا وقبل الفرح بيومين كنت انا وهى وبنتها نشترى بعض الاغراض وكنا فى محل ملابس ودخلت انا وهى المخزن و وقع منها شى ونزلت على الارض لتأتى بة وانا خلفها حيث كنت دائما احاول ان اكون قريب منها كى اتلزز بقربها ورائحتا وايضا عنما اكون معها اجد زبى دائما منتفخ وفجأة رأيت طيزها على زبرى بحجة انتشال الشى الذى وقع على الارض وكنت ورائها تماما فاذا بزبرى اجده فى طيزها مباشرة و كأنه فى انتظار هذة اللحظة ثم نهضت وانا خلفها تماما لان المكان ضيق جدا واذا بزبرى لازال بين فلقتيها وهى واقفة امامى قالت ماهذا كل هذا لابنتى وضحكت ورجعنا الى الشراء مرة اخرى ويوم الخلة قالت لى خليك مع ابنتى على قدها لانى متأكدة انك ممكن تشقها نصفين اذا مارست نيك ساخن معها وعندما قالت ذالك قلت لها ياريتك مكانها فضحكت بإغراء شديد و شرمطة وتركتنى ومرت الدخلة وشهر العسل بسلام وكل يوم كانت تاتى الى المنذل لابنتها وكنت دائما اجدها كأنها ذاهبة الى عشيقها ليشبعها نيك في فخادها المربربة الملبن

    كانت تلبس وتتزين وتكون احلى من بنتها وفى يوم من الايام اصريت ان افعل معها شىءحتى لو كلفنى الامر طلاق بنتها اشتريت منوم وفياجرا وعندما جائت وجلست قلت اننى سوف اعمل لكم العصير ووضعت فى كوب زوجتى المنوم وشربنا
     
    افلام سكس امهات  سكس شقراء  مص زب 
    وبعدها بنصف ساعة راحت زوجتى فى سابع نومة وادخلتها الى غرفة النوم الثانوية وجلست مع حماتى ومعشوقتى وحلم حياتى المكبوت منذ اكثر من تسع سنين وجلست معها نتكلم عن ايام زمان واصريت ان اذكر السطوح وماكان يدور فيها قالت انت كنت دايما بتبص عليا وانا كنت عارفة قلت مانتى اصلا شىء يهبل واحلى واحدة فى العالم اعمل اية قالت انتى لسة بتقول دة من زمان قلت انتى احلى واحدة حتى الان قالت وانت مفيش زيك ونتهزت الفرصة وفى لمح البصر كنت جوارها تماما ومسكتها من وسطها قالت البنت تصحى قلت لها مديها منوم قالت انا كنت عارفة انك حتحط حاجة فى العصير وعارفة انك اتجوزتها
    كس مصري  سكس شيميل  سكس فلاحي 
    علشانى وفى نفس لحظة الكلام انقضضت على شفايفها امصها وهى تبادلنى المص الحار حتى انى كدت انزل من سخونتها وظللت اقبلها واعصر فيها اكثر من ساعة وقلت لها تعالى ندخل اوضة النوم قالت مش قادرة امشى قلت لها لية قالت حتعرف بعد شوية ورفعتها الى اوضة النوم وكانت ممتلئة و نيك ساخن جدا الا اننى قدرت ان ارفعها ودخلت بها واخلعتها ملا بسها وانمتها على ظهرها في احلى وضعيات سكس عربي ممتع

    سكس صعيدي  سكس منقبات  نكت سكس

    وعرفت لماذا لم تقدر على المشى بعد الاثارة لمدة ساعة لان كسها وبزازها قد انتفخو لدرجة ان رحمها قد قارب ان يظهر وبزازها قد انفخو على اخرهم كانهم مملوءان بالماء وظللت الحس لها فى كل جسمها وهى تتأوة بكلامها المغرى جدا جدا الى ان قالت دخل زبك انا بقالى تسع سنين مستنية نياكة معاك وادخلته كلة حتى ان بيضانى حسست انها دخلت هى الاخرى وشهقت شهقة احسست ان الناس فى الشارع قد سمعوها وظللت اقحم نفسى بنيكها بإنتحار وكنت احس انها تريد ان ادخل رجلى مكان زبرى من كثرة شهوتها الا انها كانت تقول انا تحس بة يدق شى فى داخل بطنها وانا حتموت فى ايدى وانا مستمر معها وتصببت عرقا وهى ايضا جسمها الابيض الوردى ازداد اجمرارا وعرقا ولمعان وظللت انا وهى نمارس جميع انواع النيك المعرفة والغير معرفة حتى غير التقليدية لدرجة اننى احسست اننا محترفين سكس او بنسجل فيلم سكس وكنت لا اصدق مايحدث وظللت انا وهى نياكة حوالى ساعتين لدرجة ان كسها بدا يزرق من كثرة الضرب فية بزبرى دون انزال وحين قربت على الانزال قلت لها برة ولا جوة قالت انا عاملة حسابى وباخد منع الحمل اوعى تحرمنى من لبنك النهاردة حتى لو ححمل منك
    افلام سكس مترجمة 
    سكس سود ا سكس زنوج  قصص جنسية 
    بموت فيك وانا احضنها وادكها وشفايفها كلها فى فمى ادخلتة اخر مرة وانزلت كل لبى داخلها وظللت انزل فيها اكثر من عشر دقائق براكين نيك ساخن وهى تضحك وتقول لى انت جبار جبار وانا اقول لها انتى عشيقتى من زمان انا بعبكوامتلا كسها باللبن وظللت انا وهى نحضن بعض بعدها نصف ساعة واقول لها بموت فيكى يامراتى ياحقيقية ونامت ولم تقدر ان تذهب الى بيتها من التعب ونامت عندنا الى اليوم التالى بحجة ان بنتها تعبانة وحتى هذة اللحظة تأتى يوم الخميس من كل اسبوع مستعدة بالمنوم وانا جاهز لها بالفياجرة واظل انيك فيها حتى تقارب على الإغماء مننى ونحن على هذا الحال حتى الان ودخلنا فى عامنا الثانى

كس الممرضة الساخن الهب زبري

Posted by Smr Saad, Thursday, 31st January 2019 @ 8:40am

  • كان اجمل و اسخن جنس اعيشه في حياتي و كان مع ممرضة جميلة و مثيرة جدا لمحتها من اول نظرة تتحرك هناك في اروقة العيادة التي كانت شبه فارغة و تقع العيادة في حي راقي جدا و اسعارها مرتفعة جدا . و لم اكن انا هناك بسبب وفرة المال او امر اخر بل ذهبت للاطمئنان على احد اصدقاء العمل بعدما تعرض الى حادث عمل و كانت الشركة هي من دفعت تكاليف العلاج و يومها لمحت الممرضة و هي تمشي و طيزها يتحرك معها بطريقة عجيبة
    سكس تركي سكس امريكي سكس جديد عرب سكس افلام جنس سكس سكس
    و مثيرة جدا جعلت زبي ينتفض و يقوم بقوة كبيرة . و لم اشعر كيف وضعت يدي على زبي و لمسته و حين نظرت الي الممرضة و راتني المس زبي تبسمت و اشعلت شهوتي بقوة كبيرة حيث اصبحت كالمجنون و تبعتها في الرواق الى ان دخلت الى المكتب و فتحته و دخلت معها و انا اغلي و قلبي ينبض بقوة كبيرة و الممرضة ما زالت تنظر الي و تبتسم ابتسامة سكسية و خبيثة جدا . و حاولت تقبيلها من الفم و لمسها و هي تقاوم بطريقة غرية جدا حيث من جهة تدفعني و من جهة اخرى تبتسم و انا في اسخن جنس و اريد ان اخرج زبي حتى ادخله في كسها و انيكه

    ثم شعرت بها بدات ترتخي و تذوب و لمست بزازها و من شدة الشهوة جذبتها من المئزر فتمزق الزر العلوي ليظهر بياض بزازها و حلاوة ثديها ثم ادخلت يدي لامس اطرى و اشهى صدر في حياتي . و كانت الممرضة ساخنة جدا و بيضاء البشرة و لها صدر متوسط يميل الى الكبير و رايت هالتها و كان لونها بني و كبيرة و لمست حلمتها فكانت واقفة و كانها دبوس و اخرجت لها ثديها بحركة ساخنة في اسخن جنس و رايت لحلمة التي هيجتني و جعلتني اسارع باخراج زبي الذي كان منتصب و جميل و واقف و عروقه نافرة بقوة . و حين رات الممرضة زبي قهقهت و امسكته و بدات تفرك عليه بنعومة يدها و لكن انا من شدة الشهوة سحبت لها الكيلوت الى الاسفل بسرعة و توجهت بزبي الى الكس و دفعته بقوة كبيرة و كان

    سكس ايطالي مقاطع سكس سكس فرنسي سكس روسي بزاز كبيرة سكس راهبات سكس مهات
    كس الممرضة ساخن و جد لزج و دخل زبي بسرعة في اسخن جنس و احلى نيك ثم اكملت دفعي زبي الى الخصيتين و حضنتها في صدري و انا ارى الى بزازها كيف كانت متدلية امامي و هي ذائبة في النيك و لحظتها كنت كالمجنون من الشهوة و كانت درجة حرارة كسها عالية و كان زبي كان في الفرن و بقيت ادفع الى الامام و الخلف بزبي الذي كان يتحرك داخل الكس بلزوجة و نعومة رهيبة جدا
    و كم كانت اللذة جميلة الى درجة اني مهما حاولت وصفها فاني لن اقدر على ايصالها كاملة لكم و لكن شدة اللذة جعلتني اشعر ان زبي يرتعش داخل كس الممرضة و انا انيكها بقوة و عرفت اني ساقذف و لابد لي من سحب زبي . و لم تكن مدة النيك كبيرة جدا و لكن

    كان نيك جميل و اسخن سكس و لذيذ جدا و حتى الممرضة شعرت انها ذابت في حضني و زبي في كسها و سحبت زبي من داخل الكس و امسكته و انا اوجهه الى مزهرية كانت هناك و رايت المني يندفع من زبي بقوة و غزارة كبيرة و الممرضة تنظر الى زبي كيف كان يخرج الحليب بتلك الحرارة الجميلة و انا جسدي عرقان و ساخن جدا و لكن بعدما اكملت القذف شعرت بالتحرر و الراحة بعدما ذقت اسخن جنس و احلى نيك و امتع كس و الممرضة كانت ايضا مثلي و لكن بعدما اكملت النيك طلبت منها رقم هاتفها حتى اتخذها صديقة و اخبرتني انها متزوجة و حذرتني من عواقب الاقتراب منها و تتبعها

كسها المشعر يجعلني انيكها

Posted by Smr Saad, Saturday, 26th January 2019 @ 7:42am

  • احكيا لكم لما كانت ماما هايجة و دخلت الى غرفتي و هي عارية تماما حيث انه رغم اني انصدمت في الاول لكن لما دققت نري في جسمها و انا ارى بزازها امامي و طيزها و كسها المشعر لم استطع تضييع الفرصة و نكت ماما ثلاث مرات . و يجب ان اخبركم ان امي اصيبت بانهيار عصبي و صارت احيانا تاتيها نوبات حيث تصبح تصرخ و تمزق شعرها و ثيابها و كنت دائما اعطيها ادوية مهدئة و كنا نعيش انا وامي فقط في بيت متواضع و في فقر شديد مما كان يضطرنا احيانا الامر الا نجد من اين نشتري الادوية و في احدى المرات ظلت امي بلا دواء لمدة خمسة عشر شهرا تقريبا حيث صارت تقوم بافعال غريبة جدا كان تشعل النار في الملابس او ترمي بها من الشرفة و كل ذلك و انا احاول جهدي مراقبتها . في تلك الليلة خلدت للنوم و كنت متعبا جدا حتى سمعت صوت الصراخ فعرفت انها امي و ما كدت اعدل جلستي لاقوم حتى دخلت علي الغرفة و كانت ماما هايجة و عارية تماما و انصدمت لما رايت بزازها تتارجح و هي تمشي و نظرت الى كسها و كانت تبدو انها تلبس كيلوت من كثرة ما كان كسها مشعر و افخاذها بيضاء جدا و حاولت ستر ماما بالغطاء لكنها رفضت و ظلت تصرخ و تتفوه بكلا فاحش جدا

    سكس سحاق سكس حيوانات سكس محارم افلام سكس مصري سكس محجبات سكس منقبات سكس كلاب مصرية تتناك فيلم سكس سكس لبناني سكس شرجي سكس حامل سكس مقرف سكس ياباني سكس مطلقات سكس اخت سكس ديوث سكس عنيف سكس مصري سكس سوداني سكس امهات سكس اجنبي سكس عربي قصص سكس سكس محارم
     

    ثم احتضنتها و انا مشفق لحالها و نظرت الى صدرها فاغرتني حلمة بزاز امي و شعرت برغبة في لمسها و تقبيلها و ماما تملك جسم جميل جدا لكني رفضت الفكرة في راسي و بدات اهدئها واخبرها انني ابنها و انا ساقف بجانبها . فجاة قامت و تعرت مرة اخرى و وضعت كليتا يديها على كسها و قالت انت تراني عارية انظر الى كسي و استدارت و قالت انظر الى طيزي و بدات تشتم و تقول انا ساخرج عارية و لا اهتم باحد و هنا وقفت لها امام الباب بالمرصاد و منعتها من الخروج حتى لا تفضحنا و ضلت تكرر انظر الى كسي و بدات تضحك بجنون و في تلك اللحظة لما امستكتها وقعت يدي على صدرها فانتصب زبي و اتكات عليها و زبي منتصب و هو ملتصق بطيزها الذي كان ابيض و كبير . و اغلقت الباب و تركت ماما هايجة و ذهبت الى صديقي و استعرت منه بعض المال و اشتريت لها ادوية مهدئة ثم عدت لها و ناولتها الدواء و ما هي الا لحظات حتى ذبلت و هدات و غلبها النوم و عندها حملتها بصعوبة كبيرة الى فراشها و هي عارية كي تستريح و تنام و رغم اشفاقي عليها الا اني كنت اريد ان انيكها لانني محروم من النيك

    و جلست بجنب ماما و هي نائمة و عارية و لمست صدرها و بدات العب باناملي على حلمتها الوردية و هي لا تعي ما يحدث ثم بدات ارضع تلك البزاز التي رضعتها و انا صغير و لكن مذاقها اختلف و اصبح الذ ثم وضعت اصبعي على كسها و كان جافا جدا فبللته بلعابي و اكملت رضع بزازها و هي نائمة بعدما كانت ماما هايجة قبل لحظات . ثم اخرجت زبي و وضعته على حلمتها و اصبحت احك زبي على الحلمة و لون الحلمة يشبه لون راس زبي و وضعت زبي على شفاه امي و هي نائمة و انا احكه على اسنانها حتى وصلت الى درجة رهيبة من الشهوة فركبت فوقها بهدوء رغم علمي انها لن تصحو و وضعت زبي على كسها و حاولت ادخالها لكن كسها كان جافا جدا . و قمت من مكاني و اتجهت الى المطبخ و دهنت زبي بالزيت من الراس الى الخصيتين و ملات كفة يدي بالزيت ثم عدت الى ماما و ادخلت اصبعي في كسها و دهنته و هنا ادخلت زبي بدفعة قوية جدا حتى وصل الى خصيتيه و كم كانت اللذة كبيرة اه على كس امي و انا انيكها بعدما كانت ماما هايجة و تمنيت لو انها كانت صاحية حتى تتمتع بزبي

    و بقيت ادخل و اخرج زبي في الكس و احيانا اخرجه كاملا و اخبطه على بطنها و بزازها و هي مستسلمة للنوم و انا انيكها من الكس الذي كان ساخن جدا و الزيت يجعل زبي يمر بداخله بحلاوة نارية و لم استطع ان اصمد لاكثر من دقيقة او دقيقتين حتى ارتعشت بطريقة قوية جدا . و اخرجت زبي من كس ماما و وضعته امام صدرها و بدات اقذف المني الذي كان مثل اللبن على حلمة امي و انا منتشي و احس بلذة لا توصف و من يومها صرت انيك امي لما تتناول دواءها و كانت اول مرة امارس سكس محارم معها بعدما كانت ماما هايجة عارية (شكرآ)

Previous items

Create a site like this for your own group.
Take a Tour or Sign Up

Members

Events

September 2019
 
« »
Mon Tue Wed Thu Fri Sat Sun
26 27 28 29 30 31 1
2 3 4 5 6 7 8
9 10 11 12 13 14 15
16 17 18 19 20 21 22
23 24 25 26 27 28 29
30 1 2 3 4 5 6

aflampornon

Powered by GroupSpaces · Terms · Privacy Policy · Cookie Use · Create Your Own Group